Abdullah Al-Salloum عبدالله السلوم عبدالله السلوم
كان الثراء ذهباً و اليوم شُحنة كهربائية • عبدالله السلوم
   الرئيسية
   السيرة الذاتية
   أدوات محاسبية
   مؤلفات
   المقالات
   مقاطع الفيديو
   التواصل الإجتماعي
 الخدمات الاستشارية
كان الثراء ذهباً و اليوم شُحنة كهربائية
ثروة الإنسان تقدر بكم ما لديه من أملاك قابلة للإستبدال بأملاك أخرى، و سيولة تلك الأملاك تقدر بمدى سهولة إستبدالها بأملاك أخرى. فمنذ آلاف السنين كانت الثروات عبارة عن إبل و غنم و مجوهرات و أحجار كريمة تكتسب بالحروب أو التجارة بالسلع أو الخدمات.

مع تطور العصور إنتشرت الخزائن العامة - البنوك كما تُسمى اليوم - و التي يحميها حرسها الخاص. تلك الخزائن توفر خدمة تخزين المجوهرات و الأحجار الكريمة الخاصة بسكان المناطق القريبة لحفظها من الأعداء و الغزوات. ففي ذلك الوقت كانت عمليات المتاجرة تستدعي زيارة الخزينة ليقوم المشتري بإسترجاع مجوهراته و إتمام صفقته و بعدها يقوم البائع بإدخال المجوهرات بنفس الخزينة أو بأخرى بإسمه.

بسبب زيادة العمليات و من أجل تسهيل الصفقات قامت تلك الخزائن ببدء عملية تحرير وثائق تثبت تملك حاملها بقيمة من المجوهرات في خزائنها - تلك الوثائق تُسمى اليوم بالأوراق النقدية. لم تكن تلك الوثائق موحدة و كان لكل خزينة وثائقها الخاصة بقيم مختلفة. فبدلا من أن يقوم المشتري بزيارة الخزينة ليحصل على مجوهراته و تسليمها للبائع فما عليه سوى تسليمه وثيقة تملك تلك المجوهرات في الخزينة.

مجاراة لتطور الأحداث و بداية إنشاء الدول بدأت الخزائن العامة بتوحيد نفسها ليكن لها خزينة مركزية للدولة و تحتوي على الأصول الأكثر سيولة كالذهب و الفضة مقابل طباعة أوراق للنقد موحدة في حدود الدولة. تقدر قيمة الورقة النقدية حسب قيمة السلعة المرادفة لطباعتها، فإن كان المنزل يقدر بـ ١٠ كيلوغرام من الذهب، و كان الكيلوغرام من الذهب يقابل طباعة ٤٠٠٠ دينار كويتي، فإن قيمة المنزل تقدر بـ ٤٠٠٠٠ دينار كويتي. سيرتفع السعر إن زادت كمية الورق النقدي المطبوع مقابل الكيلوغرام من الذهب و سينخفض السعر إن كان عكس ذلك.

أما اليوم فالعالم أجمع يستخدم البطاقات البنكية التي توفر خدمات فيزا و ماستركارد و البطاقات المحلية، و هناك الأنظمة الإلكترونية كـ "باي بال" و "موني بوكرز" و "تو تشيك آوت". فجميع تلك الأنظمة و الخدمات ماهي إلى أدوات "رقمية" تدل على أن مفهوم تبادل السلع فيزيائيا بدأ بالإنقراض.

لم نعد نهتم بحمل الأوراق النقدية فجميع المحلات توفر خدمة كي نت أو البطاقات الإئتمانية. و لم تعد التجارة الإلكترونية صعبة فيمكننا تحويل الأموال عن طريق "باي بال" و "تو تشيك أوت" و الأمر أصبح رقميا بشكل بحت.

مفهوم الذهب في خزينة الدولة لم يعد مهما، و لم يعد الذهب السلعة الأكثر سيولة لتبادل بين خزائن الدول مقابل تحويل العملات. السمعة الإقتصادية و التداول الرقمي في الإقتصاد الداخلي و الخارجي للدول أصبح محط للأنظار و الأكثر سيولة من الذهب نفسه.

فبدلا من أن كان المنزل يُشترى بعشرات من الإبل قبل آلاف السنين، أو بكيلوغرامات من الذهب في الجاهلية، فاليوم تُشرى المنازل بواسطة أدوات رقمية كالهواتف الذكية لإتمام صفقة "رقمية" تزيد ثراء الإنسان، و ما التخزين الرقمي إلا شحنة كهربائية!
نقدك يساهم في تعزيز ما نقدمه! شاركنا برأيك، وامل علينا نصيحتك، من خلال صراحة.
لمزيد من المقالات قم بالإختيار من هذه القائمة.
حقوق النشر محفوظة | 2012 - 2017